دار الزهراء لعلوم القران

دار الزهراء لعلوم القران

منتدى دار الزهراء لعلوم القرآن


    وظيفة رقم1

    شاطر
    avatar
    الإدارة
    Admin

    عدد المساهمات : 531
    تاريخ التسجيل : 21/02/2011

    وظيفة رقم1

    مُساهمة  الإدارة في الخميس نوفمبر 07, 2013 11:25 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    المطلوب: قراءة مادة التزكية من صفحة 44-49
    وكتابة أي استفسار او صعوبة عن اي جملة او كلمة في المادة
    ومن ثم اختيار موضوع واحد من الموضوعين وتلخيصه بكلماتك الطيبة.
    (التلخيص يجب ان يكون من كلماتك لا نقلا من الكتاب)

    * آخر موعد لتسليم الوظيفة بتاريخ 14/11/2013 الساعة الثامنة مساء.

    وجزاكن الله الجنة.




    ابتسام ام المعتصم

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 04/11/2013

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  ابتسام ام المعتصم في الجمعة نوفمبر 08, 2013 2:33 pm

    السلام عليكم الموضوع كم سطر :
    avatar
    walaa habib alah

    عدد المساهمات : 35
    تاريخ التسجيل : 04/11/2013
    العمر : 21

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  walaa habib alah في السبت نوفمبر 09, 2013 6:08 am

           بسم الله الرحمن الرحيم


    سوف اتكلم عن اسباب حياه القلب وأغذيته النافعه واقول ان القلب لكي يعيش ويتغذى يحتاج الى طاعه الله ورسوله
    .
    مثلا: ان الجسد يحتاج الى طعام وراحه ونوم وشراب وعمل, ايضا القلب يحتاج الى تنفس وحياه زلكن كيف؟
    -  بذكر الله (ان الذكر قوت القلوب والروح ) فالذكر

    انه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره.
    انه يرضي الرحمن عز وجل و ينور الوجه والقلب
    انه يزيل الهم والغم عن القلب ويجلب الفرح والزق .
    و يقوي القلب والبدن.
    أن في القلب قسوة لا يذيبها إلا ذكر الله تعالى.

    أنه أيسر العبادات، وهو من أجلها وأفضلها.

    - بقراءه القرآن قال تعالى  {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَاراً } . والقران شفاء لنوعين:

    شفاء للقلب والجسد الذي يقوم بطاعه الله (ذكرناه سابقا) وشفاء لامراض القلوب التي تفسد القلب وهي بمثابه الاطعمه المسمومه التي يمر بها الانسان ويتعلم منها.

    فاحيانا يعصي العبد ربه فيبتعد عن دينه وصلاته  ويتناول طعاما مسموما عن طريق الخط فيصبح قلبه حامل الهم والغم وقاسي القلب, فيسرع لكي يخلص قلبه من هذه المعاصي والسيئات والاخطاء الرديئه.

    فقلب العبد يحتاج الى _____:
    طاعه الله وعبادته والتقرب اليه بالصلاه والذكر وقراه القرآن  والدعاء والاستغفار والصلاه على النبي (صلى الله عليه وسلم)لكي يستمر القلب بالحياه والعيش فهي لازمه لحياه القلب اهم من الدنيا ومن جسده والشهوات الزائله.

    فتبعده عن الجسد المليئ بامراض الدنيا وتؤهله الى حياه طيبه وسعاده ورضى الرحمن سبحانه وتعالى.
                                                                                                                                         وبارك الله فيكن Very Happy jocolor afro
    avatar
    الإدارة
    Admin

    عدد المساهمات : 531
    تاريخ التسجيل : 21/02/2011

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  الإدارة في السبت نوفمبر 09, 2013 8:34 am

    إلى أم معتصم:

    لاتحديد بعدد أسطر، فالمهم الكتابة تكون شاملة ومختصرة للموضوع المطروح.

    ابتسام ام المعتصم

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 04/11/2013

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  ابتسام ام المعتصم في الأحد نوفمبر 10, 2013 3:01 pm

    بسم الله الرحمن الريحم
                                       

                      الذكر في القرآن الكريم

    ذكر الله في القران كالقلب الذي ينبض بانتظام,اذا كان الذاكر يذكر ويسبح ويهلل ويقرأ القران ومحبا لله ومخلصا في طاعته فان قلبه تراه منيرا والقلب الحي المنير تراه في الوجه فيزداد حلاوه ونضاره.

    فان المؤمنين تطمئن قلوبهم بذكر الله
    لقوله سبحانه وتعالى: ( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ)
    قد بشر الرسول عليه الصلاه والسلام باللسان الذاكر وقال الرسول:
    (من قال لا اله الا الله وحده لا شريك له,له الملك وله الحمد يحي ويميت وهو على كل شيء قدير في اليوم مئه مره كانت له عدل عشر رقاب وكتبت له مائه حسنه.

    وان الذكر جاء دواء وشفاء للقاسيه قلوبهم وجعلهم من المبشرين والذاكرين والقارئين لكتاب الله المنزل.
    فمن كان قلبه قاسيا اذا ذكروا لا يذكرون ولا يتأثر قلبه بالذكر والتلاوه والقران.
    قال النبي عليه الصلاه والسلام: ( مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر ربه كمثل الحي والميت).

    فالله وعد القاسيه قلوبهم والذين لا يطبقون اوامر الله واحكامه ويهجرون القرآن والذكر وعدهم ساعه رؤيه العذاب بقول الكافر لو ان عندنا ذكر اي خبر عن عقاب الكفره الاولين لكنا عباد الله المطيعين.
    وهكذا يندموا ويتمنوا لو يرجعوا ويعبدون الله حق عباده,فانشغالهم بالنميمه والكلام الباطل والغيبه قد اغلقوا عليهم الباب ما دامو لم يتوبوا.

    فالله يرى  ويسمع الذاكرين والعابدين وافضل الذكر تلاوه القران وهو الشافي من جميع الامراض .
    لقوله سبحانه وتعالى: ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ)
    avatar
    احبكم في الله (ام محمد)

    عدد المساهمات : 69
    تاريخ التسجيل : 16/04/2011
    العمر : 51

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  احبكم في الله (ام محمد) في الإثنين نوفمبر 11, 2013 12:48 pm

    Very Happy بسم اللة الرحمن الرحيم
    (الا بذكر اللة تطمئن القلوب )
    ان ذكر اللة هو غذاء للروح اهم من غذاء الجسد
    وهذا على العبد ان يعود لسانة بذكر اللة في كل وقت وفي كل مكان ولا يضيع دقيقة واحدة من عمرة بدون ان يذكر اللة وهذا لانة يطرد الشيطان ويبعدة عنة  ويكسرة ويتقرب الى اللة عز وجل ويزيل الهم والغم عن قلبة ويجلب الفرح والسرور
    فاذن الطاعات كلها لازمة لحياة القلب بالاستغفار \وتلاوة القران \والدعاء \والصلاة على النبي  صلى اللة علية وسلم \وقيام اليل \
                                                       قال تعالى :(فاذكروني اذكرك)

    اللة عز وجل يسمع اصوات عبادة ويرى حركاتهم ومنها ذكرالامر والنهي كان تقول :ان اللة امر بكذا \ونهىبكذا
    وافضل الذكر تلاوة القران وذلك لادوية القلب وعلاجة من جميع الامراض
    قال تعالى Sadيا ايها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما في الصدور
    وقال اللة تعالى Sadوتنزل من القراءن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين)

    arej matar

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 01/11/2013

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  arej matar في الأربعاء نوفمبر 13, 2013 11:33 am

    بسم الله والصلاه والسلام على لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم .تتلخص هذه المادة على ضرورة ذكر اللة عز وجل وفضل الذكر وفوائدة فانها لنعمة كبرى بواسطه تستجلب النعم وبه تستدفع النقم وفيه سرور النفوس وقره العيون وقوت القلوب -القلوب التي تصدا كما يصدا النحاس والفضه وغيرها..... وجلاؤه بالذكر حتى يدعه كالمراه البيضاء فاذا ترك الذكر صدئ واذا ذكرهواستغفر جلاه. كقوله تعالى*(ولا تطع من اغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان  امره فرط)*.
    كما وتبين لنا هذه الماده على واجب كثره الدعاء والذكر وقراءه القران وتحدد منافع لكل منها .ولا شك ان الذكر افضل من الدعاء لان الذكر ثناء على الله عز وجل وبجميل اوصافه والائه والدعاء سؤال العبد حاجته فالدعاء الذي يتقدمه الذكر افضل واقرب الى الاجابه من الدعاء المجرد .
    اما قراءه القران فذلك اعظم ما يقرب العبد لربه عز وجل-واما شفاؤه لمرض الشهوات فذلك بما فيه من الحكمة والموعظة الحسنه بالتزهد في الدنيا والترغيب في الاخره وحياة القلوب بالقران والذكر الذي يزيل الامراض بالعلم والادراك الذي يزكي النفوس فاذا قام الانسان بتربية قلبه كما يربي بدنه نما قلبه وصلح فعلم بعد ذلك ما ينفعه مما يضره .
    فالقران والدعاء والذكر والصدقات ومخالطة الصالحين وجلوس مجالس الذكر التي تحفها الملائكه وتتنزل عليها السكينه وتغشاها الرحمه هي شفاء وطهاره وجلاء ومصحات القلوب لقوله تعالى*(يا ايها الناس قد جاءتكم موعظه من ربكم وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمه للمؤمنين *).
    فلنعالج قلوبنا قبل ان نموت نسال الله ان يحي قلوبنا انه سميع مجيب.




                                                       Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile Smile
    avatar
    حنين حبيب الله

    عدد المساهمات : 107
    تاريخ التسجيل : 29/11/2012
    العمر : 21

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  حنين حبيب الله في الأربعاء نوفمبر 13, 2013 11:55 am

    I love you بسم الله الرحمن الرحيم I love you 

    اسباب حياة القلب واغذيتة النافعة: من المعلوم ان قلب الانسان يموت ويحيى فانة يموت عند انشغالة بالدنيا والابتعاد عن ذكر الله عز وجل و عدم العمل بالطاعات والانشغال بعمل المعاصي التي تسبب موت القلب وتؤدي بة الى الهلاك ويقسى اكثر عند العمل بالمنهي عنة وترك الحلال وجميع هذا يميت قلب الانسان. وليحيى قلب الانسان علية بالعمل بالطاعات وذكر الله وقراءة القران والامر بالمعروف والنهي عن المنكر مما يولد التقوى في القلب ويحيية.
    وذكر الله وتلاوة القران هما من الطاعات التي تحيي قلب الانسان وشبة الرسول علية السلام الذي يذكر الله والذي لا يذكرة كالحي والميت, وذكرة يمحي الذنوب ويريح الانسان ويزيل الهم وكل طاعة تكسب الانسان نور في وجهة.
    ***
    قال تعالى:" فاذكروني اذكركم". فذكر الله مجلبة للتيسير وتكفير للذنوب وانة من ايسر الطاعات ابدا ولا تحتاج الى جهد لفعلها , وهي تلين القلب وتشغل الانسان في ذكر الله وتبعدة عن اللهو واللغو والانشغال في الدنيا وافضل الذكر سبحان الله والحمد لله ولا الة الا الله والله اكبر وهي تملا ما بين السموات والارض وتملا الميزان وتقربنا الى الله عز وجل , اما القران فهو شفاء لصدر المؤمن ومن قراءة حق قراءتة وللقران جزء ووقت في حياتة فانة شفاء لة ويبصرة الحق عن الباطل فمن احب كلام الله فانة احب الله ورسولة فالذكر منجاة للعبد , _ الا بذكر الله تطمئن القلوب _ وافضل الكلام كلام الله وكتابة . study
    واخيرا فعلينا باحياء قلوبنا ونكن مع الله ليكون معنا فهو غني عن ذكرنا لة ونحن من نحتاجة وليس هو سبحانة وتعالى  .

    ام السعيد

    عدد المساهمات : 39
    تاريخ التسجيل : 20/12/2012

    رد: وظيفة رقم1

    مُساهمة  ام السعيد في الخميس نوفمبر 14, 2013 7:42 am

    اسباب حياه القلب واغديته النافعه ادا اردنا ان نسعد في هده الدنيا وفي الاخره فعلينا تنقيه قلوبنا من المعاصي لانها السم القاتل والمهلك للقلب والبدن, فلدالك علينا تغديه قلوبنا بطاعه الله عز وجل والدكر والاستغفار وقراه القران فهده الاغديه فهي الاغديه التي تقربنا من الله عز وجل والفوز بالجنه والسعاده الابديه .
    فموت القلب هو بسبب الابتعاد عن ما امرنا الله عز وجل وارتكاب المعاصي التي تورث القلب قسوه فصاحب القلب المريض يؤثر الدنيا وكره الحق ويرضا بالباطل ويبتعد عن عباده الله ودكره. ومن امتلئ قلبه محبا لله اورثه الله نورا قي قلبه وهداه الى صراط مستقيم وفاز بالجنهVery Happy Cool cheers 

    suhair abu liel

    عدد المساهمات : 34
    تاريخ التسجيل : 30/03/2011
    العمر : 26

    ذكر الله وتلاوة القران

    مُساهمة  suhair abu liel في الخميس نوفمبر 14, 2013 11:48 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين
    قال تعالى في كتابه العظيمSmile( الا بذكر الله تطمئن القلوب)
    الذكر هو احدى العبادات وايسرها ولها فوائد كثيرة ومنها: طرد الشيطان ورضى الرحمن عز وجل وازالة الهم والغم عن القلب وجلب الراحة والفرح للقلب وزيادة التقوى , وان فضل الذكر عظيم لما فيه من اجر وثواب من رب العالمين
    ويذكر ذلك في الاحاديث النبوية الشريفة حيث قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم :من قال سبحان الله وبحمده غرست له نخلة في الجنة .
    وللذكر انواع :منها ذكر اسماء الله سبحانه وتعالى وصفاته ومدحه والثناء عليه نحو: سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله ,فبهذه الكلمات يحصل الانسان حسنات كثيرة وتحط بها السيئات.
    ومن انواع الذكر ايضا تلاوة القران الكريم من اعظم ما يتقرب به العبد لربه بقراءة القران الكريم. والقران شفاء لما في الصدور وذلك من خلال الموعظة الحسنة وتبيان الحق والباطل حيث قال
    سبحانه وتعالى ي محكم التنزيل (وننزل من القران ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين)

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 10:24 pm