دار الزهراء لعلوم القران

دار الزهراء لعلوم القران

منتدى دار الزهراء لعلوم القرآن


    وظيفة رقم2

    شاطر
    avatar
    الإدارة
    Admin

    عدد المساهمات : 531
    تاريخ التسجيل : 21/02/2011

    وظيفة رقم2

    مُساهمة  الإدارة في الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:39 am


    الوظيفة الثانية هي قراءة الفصل الثاني من كتاب الدين للصف السابع
    واختيار موضوع واحد وكتابة نموذج درس عن هذا الموضوع الذي تم اختياره.
    (أي كيف ستعطين الدرس؟ كيف ستبدأين؟ إلى أي الفئات والمستويات سيكون الدرس؟ ثم اسردي درسك.)
    بامكانكن الاستعانة بمصادر اخرى لتقوية الدرس

    * مدة الدرس يجب أن تكون  نصف ساعة


    أما الشق الثاني من الوظيفة فهو اختيار موضوعين من الفصل وتلخيصها بلغتك وكلماتك الجميلة


    **** آخر موعد لتسليم الوظيفة هو 30/11/2013.


    reham

    عدد المساهمات : 45
    تاريخ التسجيل : 14/11/2013
    العمر : 19

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  reham في الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 11:28 am

    مش فاهمي شو بدنا نساوي بعد ما نكتب الدرس

    ابتسام ام المعتصم

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 04/11/2013

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  ابتسام ام المعتصم في الأربعاء نوفمبر 20, 2013 3:52 pm

    السلام عليكم
    avatar
    حنين حبيب الله

    عدد المساهمات : 107
    تاريخ التسجيل : 29/11/2012
    العمر : 22

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  حنين حبيب الله في الجمعة نوفمبر 22, 2013 6:55 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين وسع الخلائق خيرة ولم يسع الناس غيرةوالصلاة والسلام على سيدنا وشفيعنا محمد صلى الله علية وسلم تسليما كثيرا اما بعد : study 
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة I love you 
    سوف اتحدث في هذا الدرس اليوم عن فضل من فضائل الاعمال التي تقربنا من الله زلفى وترفع درجاتنا وتزيد من ميزاان حسناتنا وتكون حجة لنا يوم القيامة ولهاا اجرُ عظييم عند الله سبحانة وتعالى و عن بعض الاعمال التي اوصانا بهاا رسول الله صلى الله علية وسلم وعن بضع احاديث مختلفة منها اكرام الضيف والجار وقول الخير او السكوت .
    وابدا بفضل بناء المساجد وثوابهاا _ قال رسول الله صلى الله علية وسلم :" من بنى مسجدا يبتغي بة وجة الله , بنى الله لة مثلة في الجنة". ويالة من اجر انكم اذا بنيتم مسجدا لوجة الله تعالى سيثيبكم الله ثوابا عظيما في الاخرة بحيث يبنى لكم بيتا في الجنة كالذي بنيتموة في الدنيا. وفي الحديث يقول الرسول الكريم " من بنى مسجدا " فهذا اللفظ يشمل بناء المسجد سواءا كان كبيرا ام صغيرا , وسواء من قدم مالة ام بدنة, وسواء اكان البناء مستقلا ام تجديدا ام اصلاحا . اما لقبول هذا العمل والدافع الى اشادة المساجد ان يكون خالصا لوجة الله تعالى بدون رياء او سمعة حتى ان الامام الجوزي رحمة الله قال :" من كتب اسمة على المسجد الذي يبنية كان بعيدا عن الاخلاص". قال تعالى " ( إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ فَعَسَى أُولَئِكَ أَنْ يَكُونُوا مِنْ الْمُهْتَدِينَ). بناء المساجد يعتبر من الصدقة الجارية التي يجري أجرها للعبد بعد ما ينقطع عمله بالموت، أخرج مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ: ((إِذَا مَاتَ الْإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَنْهُ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثَةٍ، إِلَّا مِنْ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ)). وعن انس رضي الله عنة : ((سبع يجري للعبد أجرها بعد موته وهو في قبره، من علم علمًا، أو أجرى نهرًا، أو حفر بئرًا، أو غرس نخلاً، أو بنى مسجدًا، أو ورث مصحفًا، أو ترك ولدًا يستغفر له بعد موته)).
    ومما يدل على فضل بناء المساجد وأهميته في الإسلام أن أول عمل قام به r بعد أن وطئت قدماه الشريفتان المدينة النبوية هو بناء المسجد، لأنه موضع صلة بين المسلم وبين ربه، وله رسالة شاملة في الإسلام، وأن المسجد أعظم شيء في الإسلام، فرسالة المسجد هي عبارة عن صورة مصغرة عن رسالة الإسلام.  
    _ اما الموضوع الثاني في حديث ابي هريرة عن الرسول صلى الله علية وسلم انة قال : من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرا او ليصمت ,ومن كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليكرم جارة ومن كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليكرم ضيفة".
    _ابدا بقول الخير او السكوت _ يقول علية الصلاو والسلام ويبين لنا ان من علامات الايمان بالله واليوم الاخر ان يتكلم المؤمن كلاما نافعا طيبا كالامر بالمعروف والنهي عن المنكر واسداء النصائح للاخرين ففي السكوت منجاة للانسان من الوقوع في اللغو والخطا وان كان الكلام من فضة فان السكوت من دهب , وعليكي اختي المسلمة ان تعودي نفسك على قول الخير او السكوت بهذا تتجنبي الوقوع في زلات انتي بالغنى عنها. ألا ترىن أن اللسان على صغره عظيم الخطر، فلا ينجو من شرِّ اللسان إلا من قيده بلجام الشرع، فيكفه عن كل ما يخشى عاقبته في الدنيا والآخرة. أما من أطلق عذبة اللسان، وأهمله مرخيَ العنان، سلك به الشيطان في كل ميدان، وساقه إلى شفا جرف هارٍ، أن يضطره إلى دار البوار، ولا يكب الناس في النار على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم.

    _ ومن علامات الايمان بالله واليوم الاخر ايضا اكرام الجار ويحدث هذا بمساعدتة اذا احتاج الى مساعدتك وبزيارتة في الافراح والاتراح والترحيب بة اذا قدم للزيارة ويترتب على اكرامة عدم ايذائة والحاق الضرر بة وعدم ازعاجة برفع الصوت او القاء القاذورات امام بيتة.والجار لفظ عام يشمل جار البيت الدكان والارض وكل ما يجاور المسلم وغيرة . وانهي اكرام الجار بقول الرسول علية الصلاو والسلام " فما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت انة سيورثة".

    _واخيرا انهي باكرام الضيف كذلك من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليكرم ضيفة وهذا باستقبالة استقبالا حسنا والترحيب بة وان تبسط لة وجهك وتقدم لة من الطعام بحدود استطاعتك المالية من غير منة ولا ايذاء ولا بخل .

    فمن لم يلتزم الامور الثلاثة ياثم عند الله وتنتفي منة صفة كمال الايمان . واسال الله تعالى ختاما ان يرزقنا واياكم الكمال في الايمان وان يوفقنا لخير الاعمال والدعاء . هذا وما كان مني من خير فمن الله وما كان من سوء فمني ومن الشيطان . والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى الة وصحبة اجمعين .
                                                study cheers study

    ابتسام ام المعتصم

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 04/11/2013

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  ابتسام ام المعتصم في الأحد نوفمبر 24, 2013 9:39 am

    وهذا الدرس افضله في المسجد
    بالنسبه لاسلوبي ابدا معهم بالتشويق لمعرفه الدرس واهميته واحافظ على هدوء الدرس وفهمه ومعغرفته
    اما بعد درستا يتحدث عن تعريف الحديث الشريف ومنزلته في الاسلام وما يتبعه من فضائل ان الحديث الشريف او السنه النبويه عند اهل السنه والجماعه هو ما ورد عن الرسول محمد بن عبد الله من قول او فعل او صفه خلقيه او سيره
    سواء قبل البعثه او بعد ومهم ان نعرف ايتها الاخوات ان الحديث واسنه عند اهل الجماعه هما المصدر الثاني من مصادر التشؤريع الاسلامي بعد القران نحن تكلمنا ان الحديث اصطلاحا هو ما نسب الى النبي من قول او فعل او تقرير او صفه اما القول فقول النبي علبديه الصلاه والسلام انما الاعمال بالنيات حديث الرسول هذا قول

    اما الفعل هو ما نقله الينا الصحابه رضوان الله عليهم من افعال الرسول صلوات الله عليه مثل وضوئه واداء صلواته الخمس بهيئاتها واركانها
    اما التقرير : فهو ما اقره أي ما سكت عنه من اقوال وافعال او اخبار صدرت من بعض الصحابه مثل : غناء نساء الانصار عندما قدم النبي الى المدينه مهاجرا من مكه المكرمه
    اما الصفه فهي ما روي من صفلت الرسول صلوات الله عليه الخلق والصدق ولامانه ولاحسان فهذه صفات كانت تنتسب الى الرسول
    تعريفات عن الحديث :
    فالحدسث هو حديث وخبر واثر

    الخبر هو مرادف الحديث اي معناهما واحد

    الاثر : هو ما اضيف الى الصحابه والتابعين من قول اوفعل او تقرير

    الاسناد : السند سلسله الرجال الموصله او سلسله اسماء رواه الحديث فلان فلان

    وها نحن نتعلم ونستفيد عن تعريف الحديث وفي الدرس القادم نتكلم عن منزلته


    ومعنى الحطيث الشريف والحديث القدسي وبارك الله فيكم والسلام عليكم ورحمه الله وبركانه







    وفي الدرس القادم نستكمل عن معنى الحديث الشريف والحديث القدسي
    avatar
    حنين حبيب الله

    عدد المساهمات : 107
    تاريخ التسجيل : 29/11/2012
    العمر : 22

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  حنين حبيب الله في الأحد نوفمبر 24, 2013 11:34 am

    بسم الله الرحمن الرحيم rabbit 
    _ الشق الثاني من الوظيفة :_ study
    الموضوع الاول : التابعون
    نعني بالتابعون هم الذين تبعوا الصحابة فيما ورد عن رسولنا علية الصلاة والسلام اي التابع هو من تبع الشيئ , وهم الذين تعلموا وصاحبوا الصحابة الذين هم اصحاب الرسول من بعدة وتعلموا منة ونقلوا هذا العلم وهذا القران الى الاجيال الذين هم مم بعدهم ثم الذين يلونهم من اجيال اخرى لاحقة.
    اما افضل التابعين فان كل منطقة قد اختارت منها وقالت انة افضل التابعين كقول اهل المدينة قالوا افضل التابعين هو سعيد بن المسيب, واهل البصرة قالوا الحسن البصري . اما بالنسبة للتابعيات كما قالابو بكر بن ابي داوود " سيدتا التابعيات" حفصة بنت سيرين وعمرة بنت عبد الرحمن ثم قال ام الدرداء. وهؤلاء هم التابعيون والتابعيات الذين صاحبوا الصحابة من بعد الرسول وحملوا الرسالة منهم.

    study study 
    الموضوع الثاني: أحاديث مختاة للدراسة للشرح
    العبادة . وهي عبادة الله سبحانة وتعالى مخلصين لة الدين وعدم اشراك الوهيتة مع اي شيئ اخر من انسان او شجر او حجر بل توحيدة وحدة وهذا حق علينا تجاة الله سبحانة وتعالى , واذا فعلناة فان الله لا يعذبنا بل ويجازينا خيرا . وعبادة الله وهي الخضوع لة اي ان نستجيب لله سبحانة وتعالى فيما يامرنا امرنا بالصلاة نصلي , امرنا بالزكاة نزكي ... وكثيرا من الامور والواجبات والطاعات والشكر التي علينا ان نفعلها ابداً ما حيينا . cheers 
    avatar
    الإدارة
    Admin

    عدد المساهمات : 531
    تاريخ التسجيل : 21/02/2011

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  الإدارة في الثلاثاء نوفمبر 26, 2013 7:35 am

    الدروس قصيرة جدا لا اظنها تكفي للوقت المطلوب.
    avatar
    حنين حبيب الله

    عدد المساهمات : 107
    تاريخ التسجيل : 29/11/2012
    العمر : 22

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  حنين حبيب الله في الأربعاء نوفمبر 27, 2013 10:42 am

    اعتقد ان الوقت كافي للمطلوب بالنسبة لي لانة يصبح الامر والموعظة ارتجالي اكثر وايضا يمكن اضافة في اخر الدرس او بنصفة مدة لطرح الاسئلة والاستفسرات study 

    ام عارف

    عدد المساهمات : 38
    تاريخ التسجيل : 24/12/2012

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  ام عارف في السبت نوفمبر 30, 2013 7:09 am

    tongue flower flower sunny sunny اختار موضوع عن اكرام الجار و اعطيه الى كل الفئات لانه كل واحد منه يكمل الاخرsunny sunny 
    الحمد لله نحمدهو نستغفر و نعوذ بالله من شرور سيئات اعمالنا من يهد الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و اشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله و الحمد لله مخرج الكروب و ستار العيوب و ماسح الذنوب اما بعد عن ابي هريره رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال"من كان يؤمن بالله و اليوم الاخر فليقل خيرا او ليصمت و من كان يؤمن بالله و اليوم الاخره فليكرم جاره و من كان يؤمن بالله و اليوم الاخره فليكرم ضيفه "و عن ابي عمر و عائشه رضي الله عنهما قالا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت انه سيورثه"و في روايه مسلم"لا يدخل الجنه من لا يامن جاره بوائقه (اليوائق - الغوائل و الشرور)
    عن عائشه رضى الله عنها قالت يا رسول الله ان لي جارتين فالى ايهما اغهدي قال "الى اقربهما منك بابا.
    جرج الامام احمد و الحاكم من حديث ابي هريره رضي الله عنه قال"قيل:يا رسول الله ان فلانه تصلي اليل و تصوم النهار و في لسانها شيئ تؤذي جيرانها السليطه قال:"لا خير فيها هي في النار " و قيل له "ان فلانه تصلي المكتوبه و تصوم رمضان و تتصدق بالاثوار و ليس لها شيئ غيره و لا تؤذي احدا فقال"هي في الجنه"و لفظ الامام احمد :"ولا تؤذي بلسانها جيرانك" .jocolor jocolor 

    bounce bounce القسم الثانييBasketball Basketball 
    ثواب بناء المساجد :
    عن عثمان بن عفان رضى الله عنه قول الناس فيه حين بنى مسجد الرسول محمد صلى الله عليه و سلم " انكم اكثرتم و اني سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول "من بنى مسجدا يبتغي به وجه الله بنى الله له مثله في الجنه "
    يبين لنا الرسول الكريم في هذا الحديث ان الذي يبني مسجدا مبتغيا فيه وجه الله سبحانه و تعالى سيثيبه ثوابا عظيما في الدنيا و الاخره فيبني له بيتا في الجنه مثل ما بناه في الدنيا.
    و ليس الاجر لمن يبني مسجدا بل سواء كانعمله في دعم مالي ام جسدي و سواء كان تجديدا او اصلاحا و يؤدي ذالك قول الرسول الكريم "من بنى مسجدا صغيرا كان او كبيرا بنى الله له بيتا في الجنه .
    فالحديث الشريف يبين لنا ثواب من يشارك في بناء المساجد و اعمارها و في حث المسلمين اشاده بيوت الله و اول مسجد اسس على التقوى في تارخ الاسلام هو مسجد قباء الذي شاده الرسول الكريم و بناء المساجد و اعمارها ضمن الصدقه الجاريه التي لا تنقطع ثوابها عن ابن ادم و لو بعد وفاته فيبقى ثوابها قائما الى يوم الدين قال رسوا الله صلى الله عليه وسلم ":من غدا الى المسجد لا يريد الا ان يتعلم خيرا او يعلمه كان له كاجر حاج تاما حجته :
    clown clown clown clown 

    ام السعيد

    عدد المساهمات : 39
    تاريخ التسجيل : 20/12/2012

    رد: وظيفة رقم2

    مُساهمة  ام السعيد في السبت نوفمبر 30, 2013 1:55 pm

    السؤال الثاني
    عن ابي هريره رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:من كان يؤمن باللهواليم الاخر فليقل خيرا او ليصمت ومن كان يوءمن بالله واليوم الخر فليكرم ضيفه
    في ه>ا الحديث يوصينا السول صلى الله عليه ويلم بالعلافات الاجتماعيه والمعاملات الحسنه بين الناس والواجبات المفروضه عليينا اتجاه بعضنا بعضا فحثنا على صون اللسان من الافات والزلل في الاقوال لان ه>ا اللسان ان لم اصنه فقد يودي بنا للهلاك
    ك>للك يحثنا ويوصينابالجار ا>ا احتاج للمساعده ساعدناه ونشاركه في فرحه ونواسيه في مصيبته وكف الا>ى عنه والوجب الخر هو اكرام الضيف والترحيب به واستقباله بوجه سمح وتقديم الل>ي> من الطعام من غير منه او اي>اء ولا بخلbounce 

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 2:12 pm